<body><script type="text/javascript"> function setAttributeOnload(object, attribute, val) { if(window.addEventListener) { window.addEventListener('load', function(){ object[attribute] = val; }, false); } else { window.attachEvent('onload', function(){ object[attribute] = val; }); } } </script> <div id="navbar-iframe-container"></div> <script type="text/javascript" src="https://apis.google.com/js/plusone.js"></script> <script type="text/javascript"> gapi.load("gapi.iframes:gapi.iframes.style.bubble", function() { if (gapi.iframes && gapi.iframes.getContext) { gapi.iframes.getContext().openChild({ url: 'https://www.blogger.com/navbar.g?targetBlogID\x3d2645580034725259998\x26blogName\x3d%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D9%85+%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA\x26publishMode\x3dPUBLISH_MODE_BLOGSPOT\x26navbarType\x3dBLUE\x26layoutType\x3dCLASSIC\x26searchRoot\x3dhttps://moimenalife.blogspot.com/search\x26blogLocale\x3dar\x26v\x3d2\x26homepageUrl\x3dhttp://moimenalife.blogspot.com/\x26vt\x3d-8284039125187255459', where: document.getElementById("navbar-iframe-container"), id: "navbar-iframe" }); } }); </script>
الجمعة، 13 يونيو 2008

أنا.... انسان




الانسان


تعطى دون أن تنتظر عطايا


تقف عند الحق دون أن تخف ملامه


تستشعر الام الناس دون أن تكن متألما


تنسى ألامك من أجل أن تبرأ جراحا


تتألم ولا تنقل لأحد ما بك من ألاما


تتحسس ألام الأخرين دون أن تلمسها


تخشى على مشاعر الانسان فقط لأنه انسانا


تحارب الظلم ليس من اجل حربا ولكن من أجل أن تراه عدلا


تعلم ولا ضرر من أن تتعلم


تحيا الحياه لبدايه ليس لها نهايه


تدرس الأخلاق سلوكا أنت له أهلا


تصافح القلوب بوجه باسم مهما كنت من مجدا


تفيض ساعاتك من كشف للكروبات مهما كنت من شغلا


تمتلك نفسك نقاءا مهما كان حولك من عكراتا


لايقطر لسانك الا صبرا ولا تطرد أنفاسك الا خيرا مهما كان من جزعا وشرا


أسعد لحظاتك هى أن تسعد انسانا ,وأحزن ساعاتك هى أن تحزن انسانا


لايخشى الخائنون منك خائنه ...لأن روحك تنبض سلاما


سلاما وقت السلاما ولكن وقت الحرب فأنت لها أهلا ولكن كما قلنا لكى تراها عدلا


خطواتك هى أرض خصبه تزخر بالنماء


لمسات يدك هى اناره لما كان مظلما


عيناك لا ترى الا جميلا لذلك لا تقف على شئ الا وتجعله جميلا


خلقت لهذا وأنت لهذا كنت هكذا


كانت ذراعاك ستره للعارى


وأنفاسك سيمفونيه هادئه لقلب مضطرب


ولكن وبعد هذا وكل هذا دعك من هذا


فما هذا الا نقطه فى بحر الانسانيه العميق




مجدى مهنا




فان أردت أن تقول أنا انسان حقا.......يجب أن تتعلم من كان مجدى مهنا




ولا أقول قولى هذا من أجل أن أكون قد كتبت عن أستاذنا مجدى مهنا


فكفاه ما كتب عنه من من هم خير منى


ولكن أقول قولى هذا على أكن قد أوفيت بعض مما أعطاه لى هذا الرجل من قول صادق ورؤا صائبه وبصيره عميقه وقلب أشعرنى أن مازال الخير قريب منا


رحمك الله يا أستاذنا وأستاذ أجيال قادمه ليس فقط فى الفن الصحفى ولكن أيضا فى الفن الانسانى


الذى أصبح الأن كندرة الظل وسط صحراء جرداء


من الممكن أن تجد صحفى لامعا لكن من الصعب أن تجد صحفى انسانا


التسميات:

15 Comments:

Blogger mo'men mohamed said...

أزال المؤلف هذا التعليق.

الجمعة، 13 يونيو 2008 4:18:00 م غرينتش-7  
Blogger mo'men mohamed said...

من الصعب انك تكون انسان

ونسأل الله أن يخلفنا رجلا " إنسان " جزاكم الله خير
السلام عليكم

الجمعة، 13 يونيو 2008 4:19:00 م غرينتش-7  
Blogger الطائر الحزين said...

رغم عدم متابعتى لهذا الرجل الا انى أحببته من خلال كتاباتكم

السبت، 14 يونيو 2008 3:00:00 ص غرينتش-7  
Blogger ولــــــــــو said...

انا كنت من عشاق هذا الرجل وان كنت بدأت اتابعة من فترة ليست طويلة لكني اعجبت جدا بشخيته وارآءة وشجاعته

ربنا يرحمه

الأحد، 15 يونيو 2008 3:19:00 م غرينتش-7  
Blogger bar2ash said...

السلام عليكم
ازيك يا مؤمنه

بجد الاستاذ مجدي كان اكثر من مجرد انسان الراجل ده كان منظومه متكامله ربنا يرحمه

الاثنين، 16 يونيو 2008 7:14:00 م غرينتش-7  
Blogger NilE_QueeN said...

اولا انتى وحشتيني كتير وزعلت على غيابك جامد

ثانيا اظن ان دى اول مره اسمع عن الشخص دا_معلش جهل بقي_

خلقت لهذا وأنت لهذا كنت هكذا

شدتني جامد الجمله دى

الخميس، 19 يونيو 2008 8:30:00 م غرينتش-7  
Blogger بيدو said...

رحمه الله فقد كان نعم الانسان والكاتب المحترم المعتدل

الثلاثاء، 24 يونيو 2008 9:16:00 ص غرينتش-7  
Blogger بيدو said...

مؤمنة دي مدونتي الجديدة اتمنى زيارتك
www.shahdalkalam.blogspot.com

الثلاثاء، 24 يونيو 2008 9:18:00 ص غرينتش-7  
Blogger رفقة عمر said...

ازيك مؤمنه اخبارك ايه
يارب تكونى بخير
ربنا يرحم مجدى مهنا
بجد حزنت علشانه جدا كان شخصيه محترمه جدا

الأحد، 29 يونيو 2008 3:52:00 ص غرينتش-7  
Blogger المستنصر بالله said...

رحمه الله رحمه واسعا
كان رجل محترما جدا
هكذا الموت يعجل دائما باخذ افضل الناس

مع خالص احترامى

الأحد، 29 يونيو 2008 8:15:00 ص غرينتش-7  
Blogger مؤمنه said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا وحشنى التدوين جدا بعد فترة غياب طويله ماكنش لى سبب فيها ظروف خارجه عن ارادتى منها فصل النت وتعطيله واعقب ذلك على طول الامتحانات ارجو قبول الاعتذار
ــــــــــــــــــــــــــــ
الاخ الفاضل مؤمن محمد
جزاك الله كل خير على مرورك الكريم
وفعلا من الصعب ان الانسان يتحلى بالانسانيه الا من رحم ربى لان فى طريقنا ومع مطبات الحياه ممكن تقع مننا حاجات لكن عذرنا ان ايحنا نعمل الى علينا ويارب يمنحنا هذا الخلق
جزاك الله خير وتشرفت بمرورك
*************************
الاخ الفاضل الطائر الى مش حزين ان شاء الله
ممكن حضرتك ترجع لكتاباته من ارشيف المصرى اليوم ومن حلقاته المعاده على قناة دريم
وجزاك الله كل خير على هذا المرور الكريم
**********************
الاخ الفاضل ولو
ربنا يرحمة ويدخله فسيح جناته
ربنا يرحمه ويعوضنا عنه حقيقى الصحافه والراى العام هيفتقد هذا الصوت القوى والعقلانى
ولا اعرف ماذا اقول
جزاك الله على مرورك الكريم
***********************
الاخ الفاضل برقوش
جزاك الله كل خيسر على مرورك الكريم
وهو الانسان الحق منظومه متكامله
تشرفت بمرور حضرتك
***********************
الاخت الفاضله ملكة النيل
اولا انتى وحشتينى اكتر وجملتك دى اعطتنى حماس انى ارجع للتدوين بنشاط
كل الى عرفه بجد زعل عليه اوى فالحمد لله ان انتى ما عرفهوش تقدرى تقراى مقلاته من ارشيف المصرى اليوم وبرامجه المعاده على دريم اكيد هتستفادى
دومتى بخير
وجزاكى الله كل خير على هذا المرور الطيب
*************************
الاخ الفاضل بيدو
حمد لله على سلامة العوده رحمه الله
تشرفت بمرورك كثيرا
*********************
الاخت الفاضله رفقة العمر
الحمد لله انا بخير
سعدت جدا بمرورك ادامه الله علينا
ربنا يرحمه وانا لله وانا اليه راجعون
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأحد، 29 يونيو 2008 8:26:00 ص غرينتش-7  
Blogger مؤمنه said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاخ الفاضل المستنصر بالله
تشرفت بمرورك
حقا هكذا الموت لهذا هو قاسى ياخذ منا افضل الاشياء لكن جميعنا لله والى الله نعود لنتذكر دوما انها ليست باقيه لاحد جزاك الله كل خير على هذا المرور الكريم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأحد، 29 يونيو 2008 8:42:00 ص غرينتش-7  
Anonymous غير معرف said...

هذه دائما نتيجة الاعمال الطيبة 00ذكرى جميلة وكلام جميل عن انسان نبيل00ودرس تركه لكل جيل
وفى النهاية اريد ان اقول لك وحشنى كلامك الجميل
هبة شاهين

الأحد، 29 يونيو 2008 12:26:00 م غرينتش-7  
Blogger مؤمنه said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخت الفاضله هبه
سعدت جدا بمرورك المدونه بتنور أتمنى أن يكون الموضوع نال اعجابك وأعلم أنكى من محبى الاستاذ مجدى مهنا
ندعو الله أن تكون أعماله فى ميزان حسناته
وجزاكى الله كل خير على مرورك الكريم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاثنين، 30 يونيو 2008 10:51:00 ص غرينتش-7  
Blogger nahla.a said...

فعلا هذا الرجل كان اكثر شجاعة و كان يبحث فى حياتة عن الحقيقة والعدالة يا له من رجل عظيم والذين مثلة قليلون حقا..رحمه الله وادخله فسيح جناتة..تحياتى

الأربعاء، 2 يوليو 2008 8:07:00 م غرينتش-7  

إرسال تعليق

<< Home